البغيضة تنذر بالخطر : بقلم احمد الحصرى المحامى بحلوان

Ahmed R. Elhosaryالفقر فى العالم ومجتمعاتنا اصبح المصطلح السائد والسمة المنتشره بشكلها البغيض والفقراء يوميا هم الاتعس رغم مساعى الجهود المبذوله من الدولة للحد من تلك الظاهرة فلك ان تندهش ان الامم المتحدة هذا العام صرحت على لسان امينها العام ان نسبة 13% من العالم فى فقر مدقع

helwan

ياتى ذلك فى ظل التحليلات التى لا تتعدى صورة العبارات الانشائية التى يرددها البعض فى وسائل الاعلام ومع تعدد الاراء والحلول التنظيرية من البعض والتى لاتنشئ حل واقعى وعملى على ارض الواقع نجد الفقراء هم التائهين بين كل تلك المهاترات التعيسة فكلها لايغنى ولايسمن من جوع وجميعها آتية ممن لايعلموا عن الفقر الا اسمه

 

 

المشكلة قائمة وليست بجديده وحلها بيدنا كما هو بيد القائمين على المؤسسات المعنية فعليهم مراجعه ادوات العمل الوطنى من خلق فرص عمل مناسبة للشباب وتحفيز الاستثمار فى مجال التنمية المستدامة وازالة مايعرقل اتاحة فرص تنموية افضل للوصول لحلول واقعيه تساهم فى درأ تلك الظاهرة المتصاعدة على ارض الواقع ذلك حفاظا على مجتمعاتنا مما قد يترتب على توحش تلك الآفة من انتشار للظاهرة الاجرامية وفساد البيئة المجتمعية وانحدارها بشكل قد ينذر بالخطر الذى لايحمد عقباه.
ويظل‬ الامل موجود فى نظره هذا الطفل وابتسامته

بقلم

أحمد الحُصرى

 المحامى بحلوان

تعليقات فيس بوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*