عاوزه احكي لكم حكايه صغيره بطلتها هند عبد الستار اختي.. هند اشجع مني ومن ستات كتير صممت تاخد حقها

toktok helwan

هند اتعرضت للتحرش امبارح من سواق توكتوك كان ماشي جنبها وجري.. صممت تروح تعمل محضر في القسم.. المفاجأة ان كل المباحث اهتمت بالواقعه جدا جدا وفي خلال ساعات كان الولد موجود.. رئيس المباحث سالها هتتكسفي تحكي وتقولي لمس ايه في جسمك.. قالت لا عشان دي الحقيقه وفي غيري هيحصل معاهم كده…

Abeer Abd El Sattar‏
الولد اتعرض علي النيابه.. هند حكت لوكيل النيابه بالتفصيل ايه ايللي حصل.. شجعها تحكي من غير كسوف. قالي حسب،كلامك هتاخدي حقك ممكن تبقي تحرش وممكن تبقي هتك عرض.. حسب لأماكن ايللي ايدي لمستها.. وعشان هي شجاعه حكت بس عيطت اول ما شافت الولد..
الحكايه خلصت انه توجه له قضيه هتك عرض واخد 4 ايام وهيتم التجديد له
الولد كان هيتجوز علي العيد.. معلومه علي الماشي
معلومه ثانيه دي ثالث قضيه تتحول من تحرش لهتك عرض والضحية تكمل اجراءات القضيه. اغلب القضايا البنت مش بتكمل وبتتكسف تكمل
هند شجاعه واخذت حقها واخذت حق بنات كتير
ولسه مكملين…

عبير عبدالستار

تعليقات فيس بوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*