المعنى القانونى … كلمة “مشاهرة” فى عقد الايجار بقلم المستشار : أحمد الحُصرى المحامى

Ahmed Elhosary2فيه شوية حاجات كده ومفاهيم غلط ومصطلحات فى حياتنا بنناقشها مع بعض ساعات لكن لما نحب ناخد قرار لازم يتبنى على اساس سليم ومعرفة صحيحة خصوصا فى الحاجات الملحه اوى والمصيرية فى حياتنا لازم نعرف المعنى القانونى ومن ضمن المفاهيم ال محتاجة توضيح مثلا: – كلمة ” مشاهرة” فى عقد الايجار –

Ahmed Elhosary

يختلف المعنى باختلاف تاريخ التعاقد بحسب كونه قد ابرم فى ظل قانون الايجار القديم عنه فى عقد الايجار فى ظل قانون الايجارات الجديد الذى تم اقراره والعمل به منذ شهر نوفمبر عام 1996 فقانون الايجارات القديم قبل عام 1996 كانت تعنى كلمة ” مشاهرة” ان الايجار يسرى لمدى الحياة وهو مايتناقض بشكل جوهرى فى عقد الايجار فى ظل قانون الايجارات الجديد فالمعنى القانونى لكلمة “مشاهرة” فى ظل قانون الايجارات الجديد تعنى ان مدة العقد هى شهر واحد ومن ثم يكون المستاجر ملتزم برد العين “المكان المؤجر” بعد انتهاء الشهر وقد نص القانون فى مادته 558 من القانون المدنى على ان : “الإيجار عقد يلتزم المؤجر بمقتضاه أن يمكن المستأجر من الانتفاع بشيء معين مدة معينة لقاء أجر معلوم” كما تنص المادة 598 فقرة (أ) من القانون المدنى على انه: ” ينتهى عقد الايجار بانتهاء المدة المعينة فى العقد … “

 

 

فالواضح من نص المادتين 558 ، 598 فقرة (أ) من القانون المدنى أن عقد الإيجار عقد محدد المدة مؤقت بطبيعته ، وتفسير كلمة مشاهرة بأنهاء مدة شهر هو التفسير الوحيد الذى يتفق مع طبيعة عقد الإيجار كعقد مؤقت المدة . كما أن كلمة مشاهرة لغوياّ هى أحد مشتقات كلمة شهر وبالتالى تفيد معناها ومقصودها السليم ولا يصح الأنحراف بالكلمة عن معناها وصولا إلى غاية أخرى بعيدة عن ماتفيده. وقد أكد ذات المعنى المذكرة الإيضاحية للقانون المدنى وكذا الأحكام الصادرة من المحكمة الدستورية العليا وخلاصتها جميعا أن عقد الإيجار أحد القعود الرضائية والتى ترد على منفعة الشيء ولا يتصور فيها التأبيد ،

 

 

لأن تأبيد العقد – أى تأبيد مدته – أمر يتنافى مع طبيعة عقد الإيجار . ويذكر من قضاء محكمة النقض فى بيان تفسير العقود انه: ” متى كانت عبارة العقد واضحة فى إفادة المعنى المقصود منها فانه لا يجوز إخضاعها لقواعد التفسير للوصول إلى معنى أخر مغاير ” [ نقض 491 لسنة 59 ق جلسة 23/2/1993] كما ان : “القاضى ملزم بأن يأخذ عبارة المتعاقدين واضحة كما هى فلا يجوز له تحت ستار التفسير الأنحراف عن معناها الواضح إلى معنى أخر ” [ نقض 904 لسنة 59 ق جلسة 5/4/1993] ايضا: ” فى تفسير العقود يجب التزام عبارتها الواضحة على هدى من حسن النية ” [ نقض 9459 لسنة 62 ق جلسة 11/1/1996] ومما سبق من احكام محكمتنا العليا يتضح لنا أنه : ” لا يجوز التفسير لما هو واضح ،

 

 

ولا يجوز التفسير لتأويل المعنى المقصود ” كلمة مشاهرة واضحة الدلالة وهى تعنى مدة شهر ومن ثم لا يجوز تحت ستار التفسير الآتيان بمعنى مغاير وغير صحيح ويهدد العلاقات التعاقدية بين الناس للتلاعب والتخبط. وخلاصة الأمر أن كلمة ” مشاهرة” والتى ترد ببعض عقود الإيجار المحررة فى ظل قواعد وأحكام القانون المدنى [ أى ابتداء من 1/2/1996 ] – يوردها المتعاقدان المؤجر والمستأجر – وهى تعنى أن تكون مدة عقد الإيجار شهراً ينتهى عقد الإيجار بإنهاء هذه المدة ويكون المستأجر ملزما برد العين المؤجرة للمؤجر وللحديث بقية …. ودمتم على خير

مقال بقلم: المستشار/ أحمد رمضان الحُصرى ” المحامى”

تعليقات فيس بوك

3 تعليقات

  1. شكرأ على هذا المعلومات القيمة

  2. مقال رائع … ولكم جزيل الشكر

  3. شكرآ لادارة الصفحة على التنسيق الرائع واخراج المقال

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*