الحقيقة الحائرة فى قضية ردم النيل فى نادى محطة كهرباء جنوب القاهرة بحلوان

بالنسبة لارض نادى الكهرباء بكورنيش حلوان بجوار نادى المهندسين : لقد تحدث معنا المستثمر صاحب المشروع الذى تمت الموافقة على مشروعة من جانب كهرباء جنوب القاهرة : وقال انا لاأجروؤ على ردم جزء من نهرالنيل لأن هذا الأمر امن قومى وقال انا معى كل المستندات وسأوافيكم بها ووافنا بعقد بينة وبين وزارة الكهرباء بالموافقة على مشروعة بأستأجار نادى محطة كهرباء الجنوب : والعقد يشتمل على جدول الأعمال بينه وبين شركة الكهرباء فقط :

 
وبالنسبة لموضوع ردم نهر النيل فلم نحصل على اى مستند ينفى هذا الأمر حتى الأن : والمستثمر قال لنا أن فور نشركم للموضوع ارسلت وزارة الرى ومحافظة القاهرة مهندسين لمتابعة أعمال البناء والترميم وللحفاظ على نهر النيل : وهذا الكلام الذى وصلنا من المستتثمر صاحب المشروع ولم يصلنا اى مستند من وزارة الرى ولامحافظة القاهرة يفيد بأن جريمة ردم النيل لم تحدث حتى الأن
ووصلنا من المستثمر ايضا انه يغعمل معه شركات عربية تريد الأستثمار فى مصر لدعم الأقتصاد المصرى ونحن ننقل لكم الأحداث بالتفصيل كما وصلتنا وعلمنا بها دون رتوج : ولكم ولمؤسسات الدولة الحكم فى النهاية
اذا كان فعلا مستثمرا وطنيا يحافظ على البلد أم يقوم بالأستيلاء على نهر النيل وردمة من أجل استثماراتة
وكنا قد نشرنا خبرا منذ ايام حول هذا الموضوع
انتهى موضوعنا ونحن فى انتظار رد الجهات المسؤلة بما يفيد : ونؤكد : أننا رفضنا نشر الصور والفيديوهات حتى تتبين لنا الحقيقة كاملا وحتى لانظلم أحد
تعليقات فيس بوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*